מצטרפים לפעילות ערבית-01.png

أريد أن أنشط:

حدث خطأ ما - تأكدوا من دقة التفاصيل التي ادخلتموها وحاولوا مجددا

התרחשה שגיאה - ודאו שהפרטים שהוזנו מדוייקים ונסו שוב

تم استيعاب تصويتك תודה שחתמת!

لا شك أن نتائج انتخابات الكنيست ودخول الكاهانيين المتطرفين إليها هو أمر يثير القلق والرعب في المجتمع العربيّ. إيتمار بن جفير، رئيس حزب "عوتسما يهوديت" والذي ينادي بالتطهير العرقي وبتوسيع الاستيطان اليهودي في المناطق المحتلة بالقدس الشرقية والضفة الغربية، أصبح نائبًا بالكنيست وليس بعيدًا أن يتم تعيينه وزيرًا بحكومة يمين متطرفة. ولكن بمقدورنا تحويل هذه المرحلة لنقطة انطلاق في الميدان.

 

قضايا كثيرة تشغل المواطنين العرب في البلاد وتقضّ مضاجعهم، على رأسها آفة العنف والجريمة المستشرية، الهجمة الاستيطانية، الهدم والإخلاء في القدس عمومًا وبحيّ الشيخ جرّاح على وجه الخصوص، البطالة المتفشية، تفاقم الفقر والعديد من القضايا الحارقة الأخرى. ليس هناك مكانًا لليأس والاستسلام. اليوم ننهض من صدمة الانتخابات ونتجند للنشاط في الميادين لخدمة قضايا مجتمعنا العربيّ من خلال الحراك الميداني العربي-اليهودي - حراك نقف معًا.

 

نعرض عليكم اليوم الانخراط بنضالين في غاية الأهمية - بإمكانكم النشاط لمكافحة العنف والجريمة والتجند معنا لمظاهرات أم الفحم الأسبوعية. كما وبإمكانكم التجند للمظاهرات الأسبوعية ضد الاستيطان في حي الشيخ جرّاح، حيث يواجه هناك حوالي ٥٠٠ فلسطينيًا شبح الإخلاء وإلقائهم للشارع دون مأوى. كل ما عليكم فعله هو ترك تفاصيلكم بالاستمارة هذه ليتواصل معكم ناشط أو ناشطة في الحراك، يجيب على أسئلتكم ويقدم لكم المعلومات اللازمة لبدء نشاطكم معنا من اليوم. شدّوا الهمة. مجتمعنا يحتاجنا.

هذه فقط نقطة انطلاق 

انضموا الآن لصفوف الناشطين في حراك نقف معًا!